الرئيسيةالتسجيلدخول








اسم العضو :

كلمة السر:

ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى

   

{سارع بتقديم طلب إشرافك الإن}

شاطر | 
 

 السلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حامل اللواء
مراقب عام

مراقب عام



مشاركاتي» : 815
عمري» : 28
جنسي » : ذكر
بلدي » :
اقامتي » : 08/07/2011

مُساهمةموضوع: السلام   2011-07-16, 02:10

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شعار الإسلام ، وتحية المسلمين

بسم الله الرحمن الرحيم ، الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام علي أشرف المرسلين ، سيدنا محمد وعلي آله وصحبه أجمعين .
وبعد

فالسلام اسم من أسماء الله تعالي الحسني ، التي لاتعد ولاتحصي ، ولايعلمها إلا هو ،

وهو مصدر في الأصل ، والمراد به ذو السلام ، وليس في الأسماء الحسني ما هو مصدر إلا هذا الإسم ، وقولهم إله ، أما باقي الأسماء الحسني المعروفة فصفات ،

وقد ذكر اسم الله تعالي ( السلام ) مرة واحدة في القرآن الكريم في قوله تعالي :

" هو الله الذي لا إله إلا هو الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار المتكبر سبحان الله عما يشركون " الحشر 23

وذو السلامة ، أي من جميع العيوب والنقائص ، لكماله في ذاته وصفاته وأفعاله .

والسلام ، هو الذي لايأتي من قبله ظلم أو عدوان ، بل يرتقب منه الخير والرضوان ،

واسم الله تعالي ( السلام ) له عند أهل الطريق أسرار .

وقد ورد هذا الإسم في كتب السنة النبوية المطهرة في أكثر من موضع ،،

فعند الإمام مسلم عن ثوبان رضي الله عنه ، قال :

كان رسول الله صلي الله عليه وسلم إذا انصرف من صلاته ، استغفر ثلاثا، وقال :

" اللهم أنت السلام ، ومنك السلام ، تباركت ذا الجلال والإكرام " ،

وعن ابن مسعود رضي الله عنه أن النبي صلي الله عليه وسلم قال :

" السلام اسم من أسماء الله تعالي ، وضعه في الأرض ، فافشوه بينكم ، فإن الرجل المسلم إذا مر بقوم ، فسلم عليهم ، فردوا عليه ، كان له عليهم فضل درجة ، بتذكيره إياهم السلام ، فإن لم يردوا عليه ، رد عليه من هو خير منهم وأطيب ( يعني الملائكة )

رواه الطبراني
وقد جاء في القرآن الكريم قوله تعالي : " والله يدعو إلي دار السلام " يونس 25

قال ابن فارس رحمه الله تعالي في ( معجم مقاييس اللغة ) : السلام هو الله تعالي ، والجنة داره ،

وأورد النيسابوري رحمه الله تعالي في ( غرائب القرآن ، ورغائب الفرقان ) أن الله تعالي سلم علي المؤمنين في اثني عشر موضعا في الأزل :

1 علي لسان نوح عليه السلام ،،،،،،،، قال سبحانه :

" يا نوح اهبط بسلام منا وبركات عليك " هود 48

2 علي لسان جبريل عليه السلام ،،،،،، قال سبحانه :

" تنزل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر سلام هي حتي مطلع الفجر "

القدر 4 و 5

3 علي لسان رسول الله صلي الله عليه وسلم ،،،،،،،،، قال سبحانه :

" قل الحمد لله وسلام علي عباده الذين اصطفي " النمل 59

4 علي لسان موسي عليه السلام ،،،،،،،،، قال سبحانه :

" والسلام علي من اتبع الهدي " طه 47

5 أمر محمدا صلي الله عليه وسلم بالسلام عليك ،،،،،،، قال سبحانه :

" وإذا جاءك الذين يؤمنون بآياتنا فقل سلام عليكم " الأنعام 54

6 أمر المؤمنين بالسلام عليك ،،،،،،، قال سبحانه :

" وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها " النساء 86

7 علي لسان ملك الموت ،،،،،،، قال سبحانه :

" الذين تتوفاهم الملائكة طيبين يقولون سلام عليكم " النحل 32

8 من الأرواح الطاهرة أصحاب اليمين ،،،،،،، قال سبحانه :

" وأما إن كان من أصحاب اليمين فسلام لك من أصحاب اليمين " الواقعة 90 و91

9 علي لسان خزنة الجنة ،،،،،،، قال سبحانه :

" وقال لهم خزنتها سلام عليكم طبتم فادخلوها خالدين " الزمر 73

10 علي لسان الملائكة ،،،،،،، قال سبحانه :

" والملائكة يدخلون عليهم من كل باب سلام عليكم بما صبرتم " الرعد 24

11 سلم عليك إلي الأبد ،،،،،،،، قال سبحانه :

" سلام قولا من رب رحيم " يس 58

12 علي لسان أهل الجنة ،،،،،،،،،، قال سبحانه :

" تحيتهم يوم يلقونه سلام " الأحزاب 44

ثم إن الله تعالي قال في كتابه الكريم ، تعظيما لرسول الله صلي الله عليه وسلم :

" إن الله وملائكته يصلون علي النبي ، يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما "

الأحزاب 56

وقد وعد المولي تبارك وتعالي يحيي بن زكريا عليهما السلام بالسلام ، وذلك في مواطن ثلاثة ، هي أشد الأوقات حاجة إلي السلام ،

! قال تعالي :

" وسلام عليه يوم ولد ويوم يموت ويوم يبعث حيا " مريم 15

ولعظمة هذا الإسم يكون ذكر المصطفي صلي الله عليه وسلم يوم القيامة ، وقت جواز أمته علي الصراط ، إذ يقول : " يا سلام سلم " .

علي أن دخول الجنة بسلام يستلزم أسبابا ،،، منها إفشاء السلام ،

فعن عبد الله بن سلام رضي الله عنه قال :

لما سمعت رسول الله صلي الله عليه وسلم دخلت في غمار الناس ، فأول ما سمعت منه :

يا أيها الناس أفشوا السلام ، وأطعموا الطعام ، وصلوا الأرحام ، وصلوا بالليل والناس نيام ، تدخلوا الجنة بسلام " .

وإذن ، فإفشاء السلام واجب ، وهو من شعائر الإسلام ، لأن السلام بشارة بالسلامة ، وإزالة الضرر ،

وهو واجب أيضا لقوله صلي الله عليه وسلم :

" المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده " .

ومما يدل علي فضيلة السلام عقلا ، أن الوعد بالنفع ، قد يقدر الإنسان علي الوفاء به ، وقد لايقدر ،

أما الوعد بترك الضرر ، فإنه يقدر عليه لامحالة .

ولذلك كان السلام أفضل أنواع التحية ،

ولذلك أيضا صارت تحية المسلمين السلام ،، في حين كانت تحية النصاري وضع اليد علي الفم ، وكانت تحية اليهود الإشارة بالأصبع ، وكانت تحية المجوس الإنحناء ، وكانت تحية الجاهلية حياك الله ، وكانت تحيتهم للملوك أنعم صباحا .

وأكثر العلماء علي أن السلام سنة ، أما رد السلام فواجب ، وفي ذلك قال تعالي :

" وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها او ردوها " ،

وظاهر الأمر الوجوب ،

ويدخل في ذلك ، أن ترك الجواب إهانة ، والإهانة ضرر ، والضرر حرام ،

قال رسول الله صلي الله عليه وسلم : " لاضرر ولا ضرار " .

ورد السلام فرض كفاية ،،،إذا قام به البعض ، سقط عن الباقين ، والأولي أن يقوم به الكل ، إكثارا للإكرام ،

أما إذا لم يرد أحد ، فقد أثم الجميع بما يتناسب معه كفرض كفاية ،

ورد السلام واجب علي الفور ، لاعلي التراخي ، بل وبقدر ما يعهد بين الإيجاب والقبول في العقود ،

وقيل إن جواب السلام كتابة يكون بالكتابة أيضا ،

وهو واجب ، ،،، فمن قال لآخر أقريء فلانا مني السلام ، وجب عليه أن يفعل ،

ومنتهي الأمر في السلام أن يقال : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،

لأن هذا القدر هو الوارد في التشهد ، كما أن السنة النبوية وردت أيضا بذلك ،

إذ روي أن رجلا قال للنبي صلي الله عليه وسلم : السلام عليك يا رسول الله .

فقال النبي صلي الله عليه وسلم : " وعليك السلام ورحمة الله "

وقال آخر : السلام عليك ورحمة الله ،

فقال النبي صلي الله عليه وسلم : " وعليك السلام ورحمة الله وبركاته " .

وجاء ثالث وقال : السلام عليك ورحمة الله وبركاته ،

فقال النبي صلي الله عليه وسلم : " وعليك " ،، فقال الرجل :

نقصتني ،،،،، فأين قول الله " فحيوا بأحسن منها " ،

فقال النبي صلي الله عليه وسلم :

" إنك لم تترك لي فضلا ، فرددت عليك بمثله ، فقوله تعالي " أو ردوها " أي أجيبوا بمثلها




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
السلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة النبراس الاسلامية » :: القسم العام :: منتدى المواضيع العامة-
انتقل الى:  
المواضيع الأخيرة
» برنامج افضل مكمل غذائى حلقة بعنوان " الزعتر " من مركز الهاشمى للاعشاب الطبيعية
من طرف ماريتا 2015-03-19, 09:47

» ممكن طريقة
من طرف ام فرقان 2014-06-24, 13:49

» Adobe Photoshop CS 8
من طرف احبك ربي 2014-06-20, 20:46

» البترون الاساسي للتنورة
من طرف ام فرقان 2014-06-14, 01:34

» اجمل شىء الحب
من طرف الاميرة الجزائرية 2014-06-05, 01:41

» كيف تكتشف اصدقائك المزيفيين
من طرف حامل اللواء 2014-06-02, 20:44

» موضوع مميز:هام للمنتدى
من طرف الاميرة الجزائرية 2014-05-30, 19:13

» هل من مرحب
من طرف الاميرة الجزائرية 2014-05-30, 18:44

» اسبح باسمك الله وليس لي سواك اخشاه
من طرف حامل اللواء 2014-05-29, 23:26


أعضاؤنا قدموا4719 مساهمة في هذا المنتدى.       |    هذا المنتدى يتوفر على 214 عُضو.   |   آخر عُضو مُسجل هو ماريتافمرحباً به.