الرئيسيةالتسجيلدخول








اسم العضو :

كلمة السر:

ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى

   

{سارع بتقديم طلب إشرافك الإن}

شاطر | 
 

 قصة تجربة مع مرض قاتل وزوج حنون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم




مشاركاتي» : 339
عمري» : 32
جنسي » : ذكر
بلدي » :
اقامتي » : 04/01/2010

مُساهمةموضوع: قصة تجربة مع مرض قاتل وزوج حنون   2010-02-20, 15:29

وانا اجول في بعض المنتديات وقع نظري على هذه القصة الواقعية التي تسردها كاتبتها وهي تحكي قصتها مع المرض وكيف شفيت من ذالك المرض باذن الله ومن خلال وقوف زوجها بجانبها في كل مراحل المرض
قصة فعلا معبرة ومبكية
اترككم مع القصة مع اعتذاري لما فيها من اخطاء إملائية لاني نقلتها حرفيا للأمانة

{{ إخوتي في الله السلام عليكم و رحمت الله تعالى و بركاته و بعد
اسمحوا لي أحبتي في هذا المنتدى أن أسرد لكم قصتي بعد أن عانيت كثيرا من
مشكل عويص تحملته بمفردي و في صمت ، الوحيد الذي إستطاع أن يقنعني بوجوب
الإقرار بمشكلتي كي أستطيع الخروج منها و الشفاء هو زوجي الطيب الذي وفر
لي جميع السبل للشفاء.
و حتى و لو لم أشكره على كل ما بذله من أجلي للشفاء، ربما لأنني إعتبرت أن
كل ما قام به هو واجب عليه بعتباري زوجته و أم أبناء، أم كان هذا نوعا من
الدلال لا غير، أو إحساس بالحماية .....
المهم موقفه معي في الأزمة التي مررت بها زادتني ثقتا به وحبا له، قد
تتسائلون ماهو المرض الذي لازمني ثلاثة سنوات من العذاب الذي تحملته في
صمت، صدقوني أحبتي أن عيناي تدمعان و أنا أكتب هذه السطور لتذكري ماعنيته
من ألم، مرضي الذي سكن دمي و قلبي و عقلي فلقد صرت على مقربت من الجنون
الحتمي، مرضي الذي لم أستطع البوح به لأحد بإعتباره سخافة أو خفت أن
يعتبرني المقربين مني مجنونة، و لولا إرادتي القوية لأصبحت اليوم في مصحة
المجانين، رميت أثقالي على الله سبحانه و تعالى، الواحد الأحد، تضرعت له
دعوته، استغثت به، فكان معي و استجاب لدعائي و شفيت و الحمد لله و رجعت
تلك الإنسانة العادية التي تحب الحياة و الناس.
أحبتي أعلم أنكم متشوقون لمعرفة ما هذا المرض الذي لو كتبت عليه العشارات
من الكتب للتعبيري عن العذاب الذي سببه لي وأنا أصارعه في صمت،
إنه و للأسف الوسواس القهري الذي لازمني ثلاث سنوات قضيتها رعبا و بكاءا و
خوف و هواجس وأفكار و كوابيس و شتات، طلقت النوم و الأكل، نحف جسدي، ذبل
وجهي، عدت أخاف الذبابة إن مرت على أذني، أرهقت زوجي الطيب الحنون الذي
كان يتألم لرئيتي في هذد الحالة، تركت أبنائي الصغار حبيبي اللذين كنت
أنظر إليهما في هذه الفترة و كأنهم هم السبب في معاناتي "استغفر الله"،
هذا الوسواس القاتل الذي كان دائما يأتيني بصفت صوت أسمعه في كل دقيقة بل
في كل ثانية يقول لي ستموتين الأن، إسمعي قلبكي يدق بسرعة ستموتين، فلان
ألمه رأسه فمات أنت كذالك يألمكي رأسكي فستموتين فأسرع لأتناول مسكن للرأس
كي يسكت عني، لو قررت زيارة والدي يقول لي فلان قبل أن يموت بيوم ذهب
لزيارة أهله فأجلس في البيت و أرفض الخروج، يتساءل زوجي ما هذه التصرفات ،
دواء في كل دقيقة تقبلين على الخروج ثم ترفضين، في بادء المر لم يكن يعلم
بلأفكار الشيطانية التي كانت تطاردني، و لكن سرعان ما ثار عليا و فوقني من
الكابوس الذي كنت فيه فقررت أن أصارحه.
من هنا بدأت رحلتي مع الشفاء، فزوجي الذي صخره لي الله سبحانه و تعالى
الذي أشكره دائما و أبدا على أنه رزقني إياه، كان بمثابة الزورق الذي انقض
الضحية من الغرق فبعد أن بحت له بسري الدفين ضمني في صدره و عاتبني على
عدم مصارحتي له و تحملي كل هذا العداب و هو بجانبي، أحسست حينها بدفئ
يحتويني و أنا بين أحضانه بكيت بعدما جفت عيناي من البكاء و قلت له أنني
اخفيت عليه الأمر خوفا من أن يقال عني أني مجنونة، فالموت قضاء و قدر
محتوم و هو بيدي الله عز و جل، ضحك زوجي و قال لي لا تخافي سأقف معكي
فحالتكي تسندعي راق متمكن يساعدكي على إجتياز هذه المحنة و يبقى دائما
الشفاء بيدي الله سبحانه و تعالى.
أحبتي، اليوم و قد عوفيت و شفيت و الحمد لله و الفضل يرجع لله عز و جل
أولا و زوجي حبيبي ثانيا، فالزوج نعمة من نعم الله علينا حين يقوم بالواجب
المخلوق لأجله.
حتى و لو لم أشكر زوجي حينها و لكني أظل دائما ممتنة له لوقوفه بجنبي،
شكرا لك يا اطيب و أحن إنسان شفت في حياتي ، ربي يحميك من كل شر يأذيك ربي
يحفظك لي و لأبناءك ربي يقدرني على أن أرضيك بقدر ما أستطيع ما حييت.
إن الوسواس القهري بمثابة مرض نفسي دواءه الإيمان ب الله سبحانه و تعالى و
الصلاة و ملازمة الأذكار و هو من أحطر الأمراض النفسية التس تؤدي إلى
الجنون أو الموت أحيانا
لقد سردت لكم قصتي المرة التي عاايشتها ثلاث سنوات كي تساعدو أي إنسان
تصادفونه في حياتكم قد يمر بهذه الحالة في صمت فصدقوني أنني لم أكن في
السابق أصدق أن الإنسان قد يتأثر بهذا النوع من الأمراض إلى ان شاءت
لأقدار و جربت ما معنى الوسواس أعاذنا الله و إياكم منه
الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله
}}

ما نستخلصه من هذه القصة ما يلي:

- التضرع لله ودعاؤه والإستغاثة به مفتاح الفرج والشفاء من كل الأسقام والاوجاع.
- وجوب الثقة في من تحب ومصارحته بالواقع كفيل ببقائه لجانبك ومساعدتك وشد ازرك.
- الثقة المتابدلة بين الزوجين وصدق المشاعر التي يكنها كل منهما للآخر كفيل يتحقيق السعادة الزوجية.
- الكثير من المصائب والأوجاع بقدر ماهي حزن وعذاب فهي تقرب المتحابين اكثر من بعض وهي تكشف معيار الحب الحقيقي الذي يكنه كا واحد للطرف الثاني.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تسنيم





مشاركاتي» : 77
عمري» : 25
جنسي » : انثى
بلدي » :
اقامتي » : 10/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصة تجربة مع مرض قاتل وزوج حنون   2010-02-21, 23:05



إنها حقا لقصة رائعة و مؤثرة
بارك الله فيك أخي إبراهيم على موضوعك المميز,غلبتني دمعتي عندما قرأت موضوعك المؤثر فهو يحمل أسمى معاني الإيمان بالله سبحانه و تعالى الصبر و التآزر.









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تسنيم





مشاركاتي» : 77
عمري» : 25
جنسي » : انثى
بلدي » :
اقامتي » : 10/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصة تجربة مع مرض قاتل وزوج حنون   2010-02-21, 23:07



إنها حقا لقصة رائعة و مؤثرة
بارك الله فيك أخي إبراهيم على موضوعك المميز,غلبتني دمعتي عندما قرأت موضوعك المؤثر فهو يحمل أسمى معاني الإيمان بالله سبحانه و تعالى الصبر و التآزر.









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة تجربة مع مرض قاتل وزوج حنون
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة النبراس الاسلامية » :: القسم العام :: منتدى المواضيع المميزة-
انتقل الى:  
المواضيع الأخيرة
» برنامج افضل مكمل غذائى حلقة بعنوان " الزعتر " من مركز الهاشمى للاعشاب الطبيعية
من طرف ماريتا 2015-03-19, 09:47

» ممكن طريقة
من طرف ام فرقان 2014-06-24, 13:49

» Adobe Photoshop CS 8
من طرف احبك ربي 2014-06-20, 20:46

» البترون الاساسي للتنورة
من طرف ام فرقان 2014-06-14, 01:34

» اجمل شىء الحب
من طرف الاميرة الجزائرية 2014-06-05, 01:41

» كيف تكتشف اصدقائك المزيفيين
من طرف حامل اللواء 2014-06-02, 20:44

» موضوع مميز:هام للمنتدى
من طرف الاميرة الجزائرية 2014-05-30, 19:13

» هل من مرحب
من طرف الاميرة الجزائرية 2014-05-30, 18:44

» اسبح باسمك الله وليس لي سواك اخشاه
من طرف حامل اللواء 2014-05-29, 23:26


أعضاؤنا قدموا4719 مساهمة في هذا المنتدى.       |    هذا المنتدى يتوفر على 214 عُضو.   |   آخر عُضو مُسجل هو ماريتافمرحباً به.